الأربعاء، 23 يناير، 2013

الانتحار الجماعى فى جونز تاون


الأربعاء، 2 نوفمبر، 2011


الانتحار الجماعي في جونز تاون

الانتحار الجماعي في جونز تاون
جونز تاون مدينة بنيت كجنة متعددة الأعراق كمثال على كيفية تعايش الناس بينهم، حتى اختفى الحلم وتحول إلى كابوس، 913 قتيلا، انتحار جماعي أم قتل جماعي؟
السابع عشر من نوفمبر عام 1978 في غويانا جنوب أمريكا في مكان يدعى جونز تاون خاطب عضو من الكونغرس الأمريكي من سان فرانسيسكو حشدا متنوع الأعراق من الأمريكيين من شبان وعجزة سود وبيض، وصل عضو الكونغرس من كاليفورنيا للتحقيق في معبد الشعوب وهي منضمة اشتراكية شبه دينية متعددة الأعراق، أطلق على جونز تاون اسمها تيمنا بجيم جونز الواعظ العذب الكلام ذي 47 عاما وهو قائد المعبد، يدعي أقرباء بعض سكان جونز تاون أن القائد يحتجز أعضاء معبد الشعوب رغما عن إرادتهم.

مدينة جونز كانت عبارة عن قرية بناها أعضاء هذه الطائفة من بيوت صغيرة مبنية بالخشب وقد كانت تضم 1000 شخص.
وفي اللقاءات التي أجراها عضو الكونغرس والوفد المرافق له مع جيم جونز تبين لهم أنه غير مستقر عقليا وأنه على شفير الهاوية، وقد حصل أحد الصحافيين المرافقين لعضو الكونغرس على رسالة من أحد سكان جونز تاون يترجاه فيها للمساعدة من أجل الخروج من جونز تاون، بينما منع الصحافيون من دخول أجزاء أخرى من المجمع، وقد سادت شائعات في محيط جونز تاون أن الناس يعاملون بشكل سيء هناك، وقد قرر العديد من كان جونز تاون الرحيل منها رفقة عضو الكونغرس و الوفد المرافق له مما عزز الشكوك حول ما يجري في مدينة جونز تاون.
فيما كان عضو الكونغرس رايان والوفد المرافق له يحاولون الرحيل قام شخص بمحاولة الهجوم عليه وهو يحمل سكينا، لم يصب رايان بسوء لكن الخوف تملكه، بعد ذلك وفيما كان الجميع يحاول ركوب الطائرة هاجمتهم مجموعة مسلحة أردت عضو الكونغرس وعدد من الصحافيين المرافقين له قتلى ، بعد ذلك حصل أمر لم يخطر على بال أحد قام كل سكان مدينة جونز تاون بالانتحار تنفيذا لأوامر جيم جونز، هل كان ما حدث انتحارا جماعيا أم قتلا جماعيا؟
هذا الفيلم الوثائقي الرائع يحاول كشف خفايا ما حد في قضية الانتحار الجماعي لمدينة جونز تاون، أتمنى لكم مشاهدة طيبة.

الفيلم اربعة اجزاء ومدته ساعة تقريبا