الاثنين، 8 يونيو، 2015

ﻗﻀﺖ ﻣﺤﻜﻤﺔ ﻣﻮﺭﻳﺘﺎﻧﻴﺔ ﺑﺈﻋﺪﺍﻡ ﻛﺎﺗﺐ ﻣﻮﺭﻳﺘﺎﻧﻲ ﺷﺎﺏ ﺍﺳﻤﻪ “ﻣﺤﻤﺪ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﺑﻦ ﻣﺤﻤﺪ ﻭﻟﺪ ﺍﻣﺨﻴﻄﻴﺮ” لانه كتب المقال التالى



ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻭﺍﻟﺘﺪﻳﻦ ﻭ “ﻟﻤﻌﻠﻤﻴﻦ “
ﻻ ﻋﻼﻗﺔ ﻟﻠﺪﻳﻦ ﺑﻘﻀﻴﺘﻜﻢ ﺃﻳﻬﺎ ﻟﻤﻌﻠﻤﻴﻦ ﺍﻟﻜﺮﺍﻡ ﻓﻼ ﺃﻧﺴﺎﺏ ﻓﻲ
ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻭ ﻻ ﻃﺒﻘﻴﺔ ﻭ ﻻ “ﺃﻣﻌﻠﻤﻴﻦ ” ﻭ ﻻ “ ﺑﻴﻈﺎﻥ ” ﻭ ﻫﻢ
ﻳﺤﺰﻧﻮﻥ ……
ﻣﺸﻜﻠﺘﻜﻢ ﺇﻥ ﺻﺢ ﻣﺎ ﺗﻘﻮﻟﻮﻥ ﻳﻤﻜﻦ ﺇﺩﺭﺍﺟﻬﺎ ﻓﻴﻤﺎ ﻳﻌﺮﻑ
ﺑـ ” ﺍﻟﺘﺪﻳﻦ ..…” ﺗﻠﻜﻢ ﺃﻃﺮﻭﺣﺔ ﺟﺪﻳﺪﺓ ﻭ ﻗﺪ ﻭﺟﺪﺕ ﻣﻦ ﺑﻴﻦ
ﻟﻤﻌﻠﻤﻴﻦ ﺃﻧﻔﺴﻬﻢ ﻣﻦ ﻳﺪﺍﻓﻊ ﻋﻨﻬﺎ.
ﺣﺴﻨﺎ ..
ﺩﻋﻮﻧﺎ ﺍﻵﻥ ﻧﻌﻮﺩ ﻟﻠﺪﻳﻦ ﻭ ﺍﻟﺘﺪﻳﻦ ﺣﺘﻰ ﻧﺘﺒﻴﻦ ﻣﻮﻗﻊ ﺍﻷﻧﺴﺎﺏ
ﻭ ﺍﻟﻄﺒﻘﻴﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﺪﻳﻦ …
ﻣﺎ ﻫﻮ ﺍﻟﻔﺮﻕ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻭ ﺍﻟﺘﺪﻳﻦ … ؟
ﻳﻘﻮﻝ ﺍﻟﺪﻛﺘﻮﺭ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻤﺠﻴﺪ ﺍﻟﻨﺠﺎﺭ ( ﺇﻥ ﺣﻘﻴﻘﺔ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﺗﺨﺘﻠﻒ
ﻋﻦ ﺣﻘﻴﻘﺔ ﺍﻟﺘﺪﻳﻦ ؛ ﺇﺫ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻫﻮ ﺫﺍﺕ ﺍﻟﺘﻌﺎﻟﻴﻢ ﺍﻟﺘﻲ ﻫﻲ
ﺷﺮﻉ ﺇﻟﻬﻲ، ﻭﺍﻟﺘﺪﻳﻦ ﻫﻮ ﺍﻟﺘﺸﺮﻉ ﺑﺘﻠﻚ ﺍﻟﺘﻌﺎﻟﻴﻢ ، ﻓﻬﻮ ﻛﺴﺐ
ﺇﻧﺴﺎﻧﻲ. ﻭ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻔﺎﺭﻕ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﻘﻴﻘﺔ ﺑﻴﻨﻬﻤﺎ ﻳﻔﻀﻲ ﺇﻟﻰ
ﻓﺎﺭﻕ ﻓﻲ ﺍﻟﺨﺼﺎﺋﺺ، ﻭﺍﺧﺘﻼﻑ ﻓﻲ ﺍﻷﺣﻜﺎﻡ ﺑﺎﻟﻨﺴﺒﺔ ﻟﻜﻞ
ﻣﻨﻬﻤﺎ) ( ﻛﺘﺎﺏ ﺍﻷﻣﺔ).
ﺇﺫﻥ : ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻫﻮ ﻭﺿﻊ ﺇﻟﻬﻲ ﻭ ﺍﻟﺘﺪﻳﻦ ﻛﺴﺐ ﺑﺸﺮﻱ ..…
ﻣﺘﻰ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻭ ﻣﺘﻰ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺘﺪﻳﻦ … ؟
ﻣﻤﺎ ﻻ ﺷﻚ ﻓﻴﻪ ﺃﻧﻨﺎ ﺇﺫﺍ ﻗﺴﻤﻨﺎ ﺍﻟﻔﺘﺮﺓ ﺍﻟﺰﻣﻨﻴﺔ ﻟﻺﺳﻼﻡ ﺇﻟﻰ
ﻗﺴﻤﻴﻦ ﺳﻨﺠﺪ:
– ﻓﺘﺮﺓ ﺣﻴﺎﺓ ﻣﺤﻤﺪ ﻭ ﻫﻲ ﻓﺘﺮﺓ ﺩﻳﻦ
– ﻣﺎ ﺑﻌﺪ ﻣﺤﻤﺪ ﻭ ﻫﻲ ﻓﺘﺮﺓ ﺗﺪﻳﻦ
ﺗﻌﺎﻟﻮﺍ ﺑﻨﺎ ﻟﻨﺄﺧﺬ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﻤﺸﺎﻫﺪ ﻣﻦ ﻋﺼﺮ ﺍﻟﺪﻳﻦ :
ﺍﻟﺰﻣﺎﻥ : ﺑﻌﻴﺪ ﻣﻌﺮﻛﺔ ﺑﺪﺭ 624 ﻣﻴﻼﺩﻳﺔ
ﺍﻟﻤﻜﺎﻥ: ﻳﺜﺮﺏ
ﻣﺎﺫﺍ ﺣﺪﺙ ؟
ﺍﻷﺳﺮﻯ ﻣﻦ ﻗﺮﻳﺶ ﻓﻲ ﻗﺒﻀﺔ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ، ﻭ ﺍﻟﺤﻜﻢ ﻗﺪ ﺻﺪﺭ
ﺑﻤﺎﻳﻠﻲ :
ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻤﺴﺘﺸﺎﺭ ﺍﻷﻭﻝ ﻟﺮﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺃﺑﻮ ﺑﻜﺮ ﺍﻟﺼﺪﻳﻖ: “ ﻳﺎ
ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ، ﻫﺆﻻﺀ ﺑﻨﻮ ﺍﻟﻌﻢ ﻭﺍﻟﻌﺸﻴﺮﺓ ﻭﺍﻹﺧﻮﺍﻥ، ﻭﺇﻧﻲ ﺃﺭﻯ
ﺃﻥ ﺗﺄﺧﺬ ﻣﻨﻬﻢ ﺍﻟﻔﺪﻳﺔ، ﻓﻴﻜﻮﻥ ﻣﺎ ﺃﺧﺬﻧﺎﻩ ﻗﻮﺓ ﻟﻨﺎ ﻋﻠﻰ
ﺍﻟﻜﻔﺎﺭ، ﻭﻋﺴﻰ ﺃﻥ ﻳﻬﺪﻳﻬﻢ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﻴﻜﻮﻧﻮﺍ ﻟﻨﺎ ﻋﻀﺪًﺍ .“
ﻣﻼﺣﻈﺔ: ﻣﻦ ﻫﻢ ﺍﻟﻜﻔﺎﺭ ﺇﺫﺍ ﻫﻨﺎ ﻓﻲ ﺭﺃﻱ ﺃﺑﻲ ﺑﻜﺮ .… ؟
ﺛﻢ ﻛﺎﻥ ﺑﻌﺪ ﺫﻟﻚ ﻗﺮﺍﺭ ﺃﺑﻲ ﺑﻜﺮ ﻫﻮ ﺍﻟﻘﺮﺍﺭ ﺍﻟﻨﻬﺎﺋﻲ ﻣﻊ
ﺇﺿﺎﻓﺔ ﻋﻤﻠﻴﺔ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﻟﻤﻦ ﻻ ﻳﻤﻠﻚ ﺍﻟﻤﺎﻝ.
ﻟﻜﻦ ﻣﻬﻼ .… ﻟﻘﺪ ﻛﺎﻧﺖ ﻫﻨﺎﻟﻚ ﺣﺎﻟﺔ ﺍﺳﺘﺜﻨﺎﺋﻴﺔ ﻓﻘﺪ ﺃﺭﺍﺩﺕ
ﺯﻳﻨﺐ ﺑﻨﺖ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻓﺘﺪﺍﺀ ﺯﻭﺟﻬﺎ ﺃﺑﻲ ﺍﻟﻌﺎﺹ ﺑﻘﻼﺩﺓ ﻟﻬﺎ
ﻛﺎﻧﺖ ﻋﻨﺪ ﺧﺪﻳﺠﺔ ، ﻓﻠﻤﺎ ﺭﺁﻫﺎ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺭﻕّ ﻟﻬﺎ ﺭﻗّﺔً
ﺷﺪﻳﺪﺓ ، ﻭﻗﺎﻝ ﻷﺻﺤﺎﺑﻪ . ﺇﻥ ﺭﺃﻳﺘﻢ ﺃﻥ ﺗﻄﻠﻘﻮﺍ ﻟﻬﺎ ﺃﺳﻴﺮﻫﺎ
ﻭﺗﺮﺩﻭﺍ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺍﻟﺬﻱ ﻟﻬﺎ ﻓﻮﺍﻓﻘﻮﺍ ﻋﻠﻰ ﺫﻟﻚ )، ﺭﻭﺍﻩ ﺃﺑﻮ
ﺩﺍﻭﺩ.
ﺑﺮﺃﻳﻜﻢ ﻣﺎ ﻫﺬﺍ ﺍﻻﺳﺘﺜﻨﺎﺀ ..… ؟
ﺍﻟﺰﻣﺎﻥ : 625 ﻣﻴﻼﺩﻳﺔ
ﺍﻟﻤﻜﺎﻥ: ﺃﺣﺪ
ﺍﻟﺤﺪﺙ : ﻗﺘﺎﻝ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﻭ ﻗﺮﻳﺶ
ﻗﺮﻳﺶ ﻓﻲ ﻣﻮﺍﺟﻬﺔ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﺍﻧﺘﻘﺎﻣﺎ ﻟﺒﺪﺭ ﻭ ﺭﻏﺒﺔ ﻓﻲ
ﺍﻟﻘﻀﺎﺀ ﻋﻠﻰ ﻣﺤﻤﺪ ﻭ ﺃﺗﺒﺎﻋﻪ . ﻫﻨﺪ ﺑﻨﺖ ﻋﺘﺒﺔ ﺗﺴﺘﺄﺟﺮ ﻭﺣﺸﻲ
ﻟﻘﺘﻞ ﺣﻤﺰﺓ ﻣﻘﺎﺑﻞ ﺣﺮﻳﺘﻪ ﻭ ﻣﻜﺎﻓﺄﺓ ﻣﺎﻟﻴﺔ ﺗﺘﻤﺜﻞ ﻓﻲ ﺣﻠﻴﻬﺎ.
ﻫﻨﺪ ﺗﺼﻞ ﻟﻠﻬﺪﻑ ﻭ ﺗﻤﺜﻞ ﻓﻲ ﺟﺜﺔ ﺣﻤﺰﺓ.
ﻭ ﺑﻌﺪ ﺳﻨﻮﺍﺕ ﻋﺪﺓ ﻭ ﺃﻳﺎﻡ ﻣﺎ ﻳﻌﺮﻑ ﺑﻔﺘﺢ ﻣﻜﺔ ﺩﺧﻠﺖ ﻫﻨﺪ
ﻓﻲ ﺍﻹﺳﻼﻡ ﻟﺘﻨﺎﻝ ﺍﻟﻠﻘﺐ ﺍﻟﺸﻬﻴﺮ “ﻋﺰﻳﺰﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﻜﻔﺮ …
ﻋﺰﻳﺰﺓ ﻓﻲ ﺍﻹﺳﻼﻡ ” ﺃﻣﺎ ﻭﺣﺸﻲ ﻓﺄﻣﺮﻩ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺃﻥ ﻳﺘﻮﺍﺭﻯ
ﻋﻦ ﺃﻧﻈﺎﺭﻩ ﻋﻨﺪ ﺩﺧﻮﻟﻪ ﺍﻹﺳﻼﻡ.
ﻫﻨﺪ ﻗﺮﺷﻴﺔ ﻭ ﻭﺣﺸﻲ ﺣﺒﺸﻲ ﻭ ﺇﻻ ﻓﻤﺎ ﻫﻮ ﺳﺒﺐ ﺍﻟﺘﻤﻴﻴﺰ
ﺑﻴﻨﻬﻤﺎ ﻭ ﻫﻢ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﺮﻡ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﻗﻞ ﺳﻮﺍﺀ ﺃﻭ ﺇﻥ ﺷﺌﺘﻢ ﺍﻟﺪﻗﺔ
ﻓﻬﻨﺪ ﻫﻲ ﺍﻟﻤﺬﻧﺐ ﺍﻟﺤﻘﻴﻘﻲ ﻭ ﻣﺎ ﺫﻧﺐ ﻋﺒﺪ ﻣﺄﺟﻮﺭ.
ﺩﺍﺋﻤﺎ ﻭ ﻓﻲ ﻧﻔﺲ ﺍﻟﻤﻌﺮﻛﺔ – ﺃﺣﺪ - ﻭ ﻟﻨﻘﺎﺭﻥ ﻣﺎ ﺣﺪﺙ
ﻟـ ” ﻭﺣﺸﻲ” ﻣﻊ ﺩﻭﺭ ﺷﺨﺺ ﺁﺧﺮ ﻫﻮ ﺧﺎﻟﺪ ﺑﻦ ﺍﻟﻮﻟﻴﺪ ﺣﻴﺚ ﺃﻥ
ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺴﺒﺐ ﺍﻟﺮﺋﻴﺴﻲ ﻓﻲ ﻫﺰﻳﻤﺔ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﻓﻲ
“ ﺃﺣﺪ ” ﻭ ﻗﺘﻞ ﻋﺪﺩﺍ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﻭ ﻋﻨﺪ ﺩﺧﻮﻟﻪ ﺍﻹﺳﻼﻡ
ﺃﺧﺬ ﺍﻟﻠﻘﺐ ﺍﻟﺸﻬﻴﺮ “ﺳﻴﻒ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﻤﺴﻠﻮﻝ ” ، ﻓﻠﻤﺎﺫﺍ ﻻ ﻳﺘﻢ
ﺍﺳﺘﻘﺒﺎﻝ ﻭﺣﺸﻲ ﻭ ﻳﺄﺧﺬ ﻣﺜﻼ ﻟﻘﺐ “ ﺣﺮﺑﺔ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﺘﻲ ﻻ
ﺗﺨﻄﺊ ﺍﻟﻬﺪﻑ ..…” ؟.
ﺍﻟﻤﻜﺎﻥ: ﻣﻜﺔ
ﺍﻟﺰﻣﺎﻥ : 630 ﻣﻴﻼﺩﻳﺔ
ﺍﻟﺤﺪﺙ : ﻓﺘﺢ ﻣﻜﺔ
ﻣﺎ ﻫﻲ ﺍﻟﻨﺘﻴﺤﺔ .… ؟
ﻧﺎﻝ ﺃﻫﻞُ ﻣﻜﺔ ﻋﻔﻮًﺍ ﻋﺎﻣًّﺎ ﺭﻏﻢ ﺃﻧﻮﺍﻉ ﺍﻷﺫﻯ ﺍﻟﺘﻲ ﺃﻟﺤﻘﻮﻫﺎ
ﺑﺎﻟﺮﺳﻮﻝ ﻣﺤﻤﺪٍ ﻭﺩﻋﻮﺗﻪ، ﻭﻣﻊ ﻗﺪﺭﺓ ﺍﻟﺠﻴﺶ ﺍﻹﺳﻼﻣﻲ ﻋﻠﻰ
ﺇﺑﺎﺩﺗﻬﻢ، ﻭﻗﺪ ﺟﺎﺀ ﺇﻋﻼﻥ ﺍﻟﻌﻔﻮ ﻋﻨﻬﻢ ﻭﻫﻢ ﻣﺠﺘﻤﻌﻮﻥ ﻗﺮﺏ
ﺍﻟﻜﻌﺒﺔ ﻳﻨﺘﻈﺮﻭﻥ ﺣﻜﻢ ﺍﻟﺮﺳﻮﻝ ﻣﺤﻤﺪ ﻓﻴﻬﻢ، ﻓﻘﺎﻝ: «ﻣﺎ
ﺗﻈﻨﻮﻥ ﺃﻧﻲ ﻓﺎﻋﻞ ﺑﻜﻢ؟ »، ﻓﻘﺎﻟﻮﺍ: «ﺧﻴﺮًﺍ ﺃﺥٌ ﻛﺮﻳﻢٌ ﻭﺍﺑﻦ ﺃﺥٍ
ﻛﺮﻳﻢٍ »، ﻓﻘﺎﻝ : « ﻻَ ﺗَﺜْﺮَﻳﺐَ ﻋَﻠَﻴْﻜُﻢُ ﺍﻟْﻴَﻮْﻡَ ﻳَﻐْﻔِﺮُ ﺍﻟﻠﻪُ ﻟَﻜُﻢْ » ﻭ
ﻋﺒﺎﺭﺓ “ﺍﺫﻫﺒﻮﺍ ﻓﺄﻧﺘﻢ ﺍﻟﻄﻠﻘﺎﺀ ” ﻭﻗﺪ ﺗﺮﺗﺐ ﻋﻠﻰ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻌﻔﻮ
ﺍﻟﻌﺎﻡ ﺣﻔﻆ ﺍﻷﻧﻔﺲ ﻣﻦ ﺍﻟﻘﺘﻞ ﺃﻭ ﺍﻟﺴﺒﻲ، ﻭﺇﺑﻘﺎﺀ ﺍﻷﻣﻮﺍﻝ
ﺍﻟﻤﻨﻘﻮﻟﺔ ﻭﺍﻷﺭﺍﺿﻲ ﺑﻴﺪ ﺃﺻﺤﺎﺑﻬﺎ، ﻭﻋﺪﻡ ﻓﺮﺽ ﺍﻟﺨﺮﺍﺝ ﻋﻠﻴﻬﺎ،
ﻓﻠﻢ ﺗُﻌﺎﻣﻞ ﻣﻜﺔ ﻛﻤﺎ ﻋﻮﻣﻠﺖ ﺍﻟﻤﻨﺎﻃﻖ ﺍﻷﺧﺮﻯ .
ﺍﻟﻤﻜﺎﻥ: ﺣﺼﻮﻥ ﺑﻨﻲ ﻗﺮﻳﻈﺔ
ﺍﻟﺰﻣﺎﻥ : 627 ﻣﻴﻼﺩﻳﺔ
ﺍﻟﺤﺪﺙ : ﺇﺑﺎﺩﺓ ﺑﻨﻲ ﻗﺮﻳﻈﺔ
ﺍﻟﺴﺒﺐ : -1 ﺗﺂﻣﺮ ﺭﺟﺎﻻﺕ ﻣﻦ ﺑﻨﻲ ﻗﺮﻳﻈﺔ ﺿﺪ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ
ﻓﻲ ﺣﺼﺎﺭ ﺍﻟﺨﻨﺪﻕ _ ﻫﻢ ﺍﻟﻘﺎﺩﺓ ﻓﻘﻂ ﺇﻥ ﻋﻤﻤﻨﺎ ﻣﻊ ﺍﻟﻌﻠﻢ ﺃﻥ
ﻫﻨﺎﻟﻚ ﺁﻳﺔ ﺗﻘﻮﻝ : ” ﻭ ﻻ ﺗﺰﺭ ﻭﺍﺯﺭﺓ ﻭﺯﺭ ﺃﺧﺮﻯ -”.…
-2 ﻭﻗﺪ ﺛﺒﺖ ﺃﻥ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﻗﺎﻝ ﻟﻠﻴﻬﻮﺩ ﻭﻫﻮ ﻣﺸﺮﻑ ﻋﻠﻰ
ﺣﺼﻮﻥ ﺑﻨﻲ ﻗﺮﻳﻈﺔ ﻭﻗﺪ ﺣﺎﺻﺮﻫﻢ ”: ﻳﺎ ﺇﺧﻮﺓ ﺍﻟﻘﺮﺩﺓ
ﻭﺍﻟﺨﻨﺎﺯﻳﺮ ﻭ ﻋﺒﺪﺓ ﺍﻟﻄﻮﺍﻏﻴﺖ ﺃﺗﺸﺘﻤﻮﻧﻨﻲ ؟ ﻗﺎﻝ ﻓﺠﻌﻠﻮﺍ
ﻳﺤﻠﻔﻮﻥ ﺑﺎﻟﺘﻮﺭﺍﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﺃﻧﺰﻟﺖ ﻋﻠﻰ ﻣﻮﺳﻰ : ﻣﺎ ﻓﻌﻠﻨﺎ
ﻭﻳﻘﻮﻟﻮﻥ ﻳﺎ ﺃﺑﺎ ﺍﻟﻘﺎﺳﻢ ﻣﺎ ﻛﻨﺖ ﺟﻬﻮﻻ ﺛﻢ ﻗﺪﻡ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ
– ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ – ﺍﻟﺮﻣﺎﺓ ﻣﻦ ﺃﺻﺤﺎﺑﻪ .
ﻭﻗﺪ ﻧﺎﺩﺍﻫﻢ ﺑﺬﻟﻚ ﻟﺸﺘﻤﻬﻢ ﺇﻳَّﺎﻩ. ( ﺍﻟﻄﺒﺮﻱ( 2/252) ﺗﺤﻘﻴﻖ
ﺍﻟﺸﻴﺦ ﺃﺣﻤﺪ ﺷﺎﻛﺮ، ﻭﺫﻛﺮﻩ ﺍﺑﻦ ﻛﺜﻴﺮ ﺑﺘﺤﻘﻴﻖ ﺍﻟﻮﺍﺩﻋﻲ:
( 1/207 )
ﺃﺭﻳﺪ ﻫﻨﺎ ﻗﺒﻞ ﺃﻥ ﺃﻭﺍﺻﻞ ﺃﻥ ﺃﺷﻴﺮ ﺇﻟﻰ ﺃﻧﻨﺎ ﻓﻲ ﺳﻴﺎﻕ
ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ ﻋﻦ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﻓﻨﺤﻦ ﻧﺘﺤﺪﺙ ﻋﻦ ﻣﺎ ﻳﻤﻜﻦ ﺗﺴﻤﻴﺘﻪ “ ﺍﻟﻌﻘﻞ
ﺍﻟﺸﺎﻣﻞ ” ﺑﺪﻟﻴﻞ ﺃﻧﻪ ﻻ ﻳﻨﻄﻖ ﻋﻦ ﺍﻟﻬﻮﻯ.
ﻭ ﻧﻌﻮﺩ ﻟﻠﻤﻘﺎﺭﻧﺔ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺤﺎﻟﺘﻴﻦ – ﻣﻜﺔ ﻭ ﺑﻨﻲ ﻗﺮﻳﻈﺔ :-
ﺑﻨﻮ ﻗﺮﻳﻈﺔ ﻫﻤﻮﺍ ﺑﺎﻟﺘﻤﺎﻟﺆ – ﻭ ﺍﻷﻣﺮ ﻟﻢ ﻳﺤﺪﺙ – ﻣﻊ
ﻗﺮﻳﺶ ﻣﻦ ﺃﺟﻞ ﺍﻟﻘﻀﺎﺀ ﻋﻠﻰ ﻣﺤﻤﺪ ﻭ ﺩﻋﻮﺗﻪ . ﻓﺘﻢ ﺍﻟﻌﻔﻮ
ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻋﻦ ﻗﺮﻳﺶ ﻭ ﻧﻔﺬ ﺍﻹﻋﺪﺍﻡ ﻓﻲ ﺑﻨﻲ ﻗﺮﻳﻈﺔ ﺳﻴﺎﻥ ﻣﻦ
ﻫﻢ ﺑﻨﻘﺾ ﺍﻟﻌﻬﺪ ﺃﻭ ﻣﻦ ﻟﻢ ﻳﻬﻢ ﺑﺬﻟﻚ ﻓﻘﺪ ﺗﻢ ﺍﻟﺤﻜﻢ ﻋﻠﻰ
ﺑﻨﻲ ﻗﺮﻳﻈﺔ، ﻓﻘﺘﻞ ﻣﻘﺎﺗﻠﺘﻬﻢ ﻭﺳﺒﻲ ﺫﺭﺍﺭﻳﻬﻢ، ﻓﻜﺎﻥ ﻳﻜﺸﻒ
ﻋﻦ ﻣﺆﺗﺰﺭ ﺍﻟﻤﺮﺍﻫﻘﻴﻦ ﻓﻤﻦ ﺃﻧﺒﺖ ﻣﻨﻬﻢ ﻗﺘﻞ، ﻭﻣﻦ ﻟﻢ ﻳﻨﺒﺖ
ﺟﻌﻞ ﻓﻲ ﺍﻟﺬﺭﺍﺭﻱ، ﺍﻟﺮﺍﻭﻱ : – ﺍﻟﻤﺤﺪﺙ: ﺍﺑﻦ ﺍﻟﻤﻠﻘﻦ –
ﺍﻟﻤﺼﺪﺭ: ﺍﻟﺒﺪﺭ ﺍﻟﻤﻨﻴﺮ – ﻟﺼﻔﺤﺔ ﺃﻭ ﺍﻟﺮﻗﻢ : 6/670
ﺧﻼﺻﺔ ﺣﻜﻢ ﺍﻟﻤﺤﺪﺙ: ﺻﺤﻴﺢ ﻣﺸﻬﻮﺭ.
ﻭﻫﺬﺍ ﻏﻼﻡ ﻭﻳُﺪﻋﻰ ﻋﻄﻴﺔ ﺍﻟﻘﺮﻇﻲ، ﻟﻢ ﻳُﻘﺘﻞ ﻷﻥ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ
ﻛﺸﻔﻮﺍ ﻋﻦ ﻋﻮﺭﺗﻪ ﻭ ﻟﻢ ﻳﺠﺪﻭﺍ ﺷﻌﺮﺍً (ﺩﻟﻴﻞ ﺍﻟﺒﻠﻮﻍ) ﻓﻨﺠﺎ
ﻣﻦ ﺍﻟﺴﻴﻒ ﺍﻟﻤﺤﻤﺪﻱ.
ﻋﻦ ﻋﻄﻴﺔ ﺍﻟﻘﺮﻇﻲ، ﻗﺎﻝ : ﻛﻨﺖ ﻣﻦ ﺳﺒﻲ ﻗﺮﻳﻈﺔ، ﻋﺮﺿﻨﺎ
ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻨﺒﻲ – ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ – ﻓﻜﺎﻧﻮﺍ ﻳﻨﻈﺮﻭﻥ؛
ﻓﻤﻦ ﺃﻧﺒﺖ ﺍﻟﺸﻌﺮ ﻗﺘﻞ، ﻭﻣﻦ ﻟﻢ ﻳﻨﺒﺖ ﻟﻢ ﻳﻘﺘﻞ، ﻓﻜﺸﻔﻮﺍ
ﻋﺎﻧﺘﻲ، ﻓﻮﺟﺪﻭﻫﺎ ﻟﻢ ﺗﻨﺒﺖ، ﻓﺠﻌﻠﻮﻧﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﺒﻲ . ﺍﻟﺮﺍﻭﻱ:
ﻋﻄﻴﺔ ﺍﻟﻘﺮﻇﻲ ﺍﻟﻤﺤﺪﺙ: ﺍﻷﻟﺒﺎﻧﻲ – ﺍﻟﻤﺼﺪﺭ : ﺗﺨﺮﻳﺞ ﻣﺸﻜﺎﺓ
ﺍﻟﻤﺼﺎﺑﻴﺢ – ﻟﺼﻔﺤﺔ ﺃﻭ ﺍﻟﺮﻗﻢ: 3901 ﺧﻼﺻﺔ ﺣﻜﻢ
ﺍﻟﻤﺤﺪﺙ: ﺇﺳﻨﺎﺩﻩ ﺻﺤﻴﺢ.
ﻗﺮﻳﺶ ﻭﺍﺟﻬﺖ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﻓﻲ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻣﻌﺮﻛﺔ ﻭ ﺣﺎﺻﺮﺗﻬﻢ
ﺣﺼﺎﺭﺍ ﺷﺪﻳﺪﺍ ﻓﻲ ﺍﻟﺨﻨﺪﻕ ﻭ ﻓﻲ ﺑﺪﺍﻳﺎﺕ ﺍﻟﺪﻋﻮﺓ ﺍﻧﺘﺪﺑﺖ
ﺃﺭﺑﻌﻴﻦ ﺷﺎﺑﺎ ﻟﻘﺘﻞ ﻣﺤﻤﺪ ﻟﻴﻠﺔ ﺍﻟﻬﺠﺮﺓ ﻭ ﻗﺒﻞ ﺍﻟﻬﺠﺮﺓ ﻭ ﻓﻲ
ﻣﻜﺔ ﻗﺘﻠﻮﺍ ﻭ ﻋﺬﺑﻮﺍ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﺃﺷﺪ ﺗﻌﺬﻳﺐ ﻭ ﻓﻲ ﻓﺘﺢ ﻣﻜﺔ
ﻭﺟﺪﻭﺍ ﺃﻣﺎﻣﻬﻢ ﺃﺧﺎ ﻛﺮﻳﻤﺎ ﻭ ﺍﺑﻦ ﺃﺥ ﻛﺮﻳﻢ ﻓﻘﺎﻝ ﻟﻬﻢ ﺍﺫﻫﺒﻮﺍ
ﻓﺄﻧﺘﻢ ﺍﻟﻄﻠﻘﺎﺀ.
ﺑﻨﻲ ﻗﺮﻳﻈﺔ ﻓﻘﻂ ﻫﻤﻮﺍ ﺑﺎﻟﺘﺤﺎﻟﻒ ﻣﻊ ﺍﻟﻤﺸﺮﻛﻴﻦ ﻓﻜﺎﻥ
ﺟﺰﺍﺀﻫﻢ ﺍﻟﻘﺘﻞ ﺍﻟﺠﻤﺎﻋﻲ.
ﺃﻳﻦ ﺭﺍﺣﺖ ﺍﻟﺮﺣﻤﺔ ..…
ﺃﻡ ﺃﻥ ﻟﻸﺧﻮﺓ ﻭ “ﺃَﺗْﺒَﻨْﻌِﻴﻤَﻪ ” ﺩﻭﺭﻫﺎ ﻓﻲ “ ﺍﻟﻌﻘﻞ ﺍﻟﺸﺎﻣﻞ /
ﺍﻟﻤﻄﻠﻖ .“
ﻭ ﻛﺨﻼﺻﺔ:
ﺇﺫﺍ ﻛﺎﻥ ﻣﻔﻬﻮﻡ ” ﺑﻨﻮ ﺍﻟﻌﻢ ﻭﺍﻟﻌﺸﻴﺮﺓ ﻭﺍﻹﺧﻮﺍﻥ ” ﻳﺠﻌﻞ ﺍﺑﺎ
ﺑﻜﺮ ﻳﺤﺠﻢ ﻋﻦ ﻗﺘﻞ ﺍﻟﻤﺸﺮﻛﻴﻦ ﻭ ﻋﻼﻗﺔ ﺍﻷﺑﻮﺓ ﺑﻴﻦ ﺯﻳﻨﺐ ﻭ
ﺍﻟﺮﺳﻮﻝ ﺗﻤﻨﺤﻬﺎ ﺇﻃﻼﻕ ﺳﺮﺍﺡ ﺯﻭﺟﻬﺎ ﻣﺠﺎﻧﺎ ، ﻭ ﺍﻻﻧﺘﻤﺎﺀ
ﺍﻟﻘﺮﺷﻲ ﻳﻌﻄﻲ ﺃﻟﻘﺎﺏ ﺍﻟﺒﻄﻮﻻﺕ ﻟﻠﻘﺮﺷﻴﻴﻦ ﻭ ﻳﻤﻨﻌﻬﺎ ﻋﻦ
ﺍﻟﺤﺒﺸﻴﻴﻦ.
ﻭ ﺍﻷﺧﻮﺓ ﻭ ﻋﻼﻗﺔ ﺍﻟﺪﻡ ﻭ ﺍﻟﻘﺮﺑﻰ ﺗﻤﻨﺢ ﺣﻖ ﺍﻟﺮﺣﻤﺔ ﻟﻘﺮﻳﺶ
ﻓﻲ ﺍﻟﻔﺘﺢ ﻭ ﺗﺤﺮﻡ ﺑﻨﻲ ﻗﺮﻳﻈﺔ ﻣﻦ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﺤﻖ .
ﻭ ﻛﻞ ﻫﺬﻩ ﺍﻷﻣﻮﺭ ﺗﺘﻢ ﻓﻲ ﻋﺼﺮ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻓﻤﺎ ﺑﺎﻟﻚ ﺑﻌﺼﺮ
ﺍﻟﺘﺪﻳﻦ .
ﺇﺧﻮﺗﻲ
ﺃﺭﻳﺪ ﻓﻘﻂ ﺃﻥ ﺃﺻﻞ ﻣﻌﻜﻢ – ﻭ ﺃﺧﺎﻃﺐ ﻟﻤﻌﻠﻤﻴﻦ ﺃﺳﺎﺳﺎ –
ﺃﻥ ﻣﺤﺎﻭﻟﺔ ﺍﻟﺘﻔﺮﻳﻖ ﺑﻴﻦ ﺭﻭﺡ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻭ ﻭﺍﻗﻊ ﺍﻟﺘﺪﻳﻦ ﻫﻲ
ﻣﺤﺎﻭﻻﺕ “ ﻃﻴﺒﺔ ﻟﻜﻨﻬﺎ ﻻ ﺗﻨﺎﻓﺲ ” ﻓﺎﻟﺤﻘﺎﺋﻖ ﻻ ﻳﻤﻜﻦ ﻃﻤﺴﻬﺎ،
ﻭ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺸﺒﻞ /ﺍﻟﺒﻴﻈﺎﻧﻲ ﻣﻦ ﺫﺍﻙ ﺍﻷﺳﺪ …
ﻭ ﺃﻥ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﻌﺎﻧﻲ ﻳﺠﺐ ﺃﻥ ﻳﻜﻮﻥ ﺻﺮﻳﺤﺎ ﻣﻊ ﺫﺍﺗﻪ ﻓﻲ ﺳﺒﺐ
ﻣﻌﺎﻧﺎﺗﻪ ﻣﻬﻤﺎ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺴﺒﺐ، ﺇﺫﺍ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻳﻠﻌﺐ ﺩﻭﺭﺍ ﻓﻠﻨﻘﻠﻬﺎ
ﺑﺄﻋﻠﻰ ﺻﻮﺕ: ﻳﻠﻌﺐ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻭ ﺭﺟﺎﻝ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻭ ﻛﺘﺐ ﺍﻟﺪﻳﻦ
ﺃﺩﻭﺍﺭﻫﻢ ﻓﻲ ﻛﻞ ﺍﻟﻘﻀﺎﻳﺎ ﺍﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ ﻣﻦ: ﻗﻀﺎﻳﺎ ﻟﺤﺮﺍﻃﻴﻦ ﻭ
ﻟﻤﻌﻠﻤﻴﻦ ﻭ ﺇﻳﻜﺎﻭﻥ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻻ ﺯﺍﻟﻮﺍ ﺻﺎﻣﺘﻴﻦ ﺭﻏﻢ ﺃﻥ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻳﻘﺮ
ﺑﺄﻥ ﻣﺄﻛﻠﻬﻢ ﺣﺮﺍﻡ ﻭ ﻣﺸﺮﺑﻬﻢ ﺣﺮﺍﻡ ﻭ ﻋﻤﻠﻬﻢ ﺣﺮﺍﻡ.



السبت، 6 يونيو، 2015

نص للصديق. " طبيب سودانى " عن الحريه الجنسية




حوار مع صديقي المسلم حول الحرية الجنسية

ملاحظة: صديقي المسلم هنا هو كائن تخيلي يشمل الافكار التي ينطق بها رجال الدين ويصدقها الناس ويتداولونها بغير فهم أو منطق  



الجزء الأول 

 

هو : لماذا تدعون للحرية الجنسية ؟

أنا : وما هو تعريفك للحرية الجنسية ؟

هو : هو أن يمارس الرجل والمرأة الجنس كيفما شاءا بدون حسيب أو رقيب

أنا : أولا من حق كل انسان ممارسة ما شاء من غير حسيب أو رقيب طالما أنالأمر في حدوده الشخصية هو وبدون اعتداء على حق شخص آخر

وثانيا : أنت تحول الانسان بعبارة كيفما شاء لجماد كالماكينة أو سيارة، وحتىهذه لا تستطيع الحركة وحدها بغير الدافع لها وهو الوقود والانسان السائق لها

هو : اذن أنت تقر بأننا لا يمكن أن نترك الانسان بدون الحسيب أو الرقيب

أنا: نعم الحسيب والرقيب عليه هو عقله الواعي والمفكر، والحسيب والرقيب هوعدم اعتدائه على شخص آخر، والحسيب والرقيب هو تحمله لعواقب ما قامبفعله عن قناعة

هو: لا يمكن أن يلتزم كل البشر بمنطقك هذا

أنا : أكيد، ولذلك وضع المجتمع قواعده المنظمة والتي تحدد ما هو المقبول أو المرفوض وتنظم العلاقات بين الافراد

هو: إذن فنحرم الجنس قبل الزواج 

أنا: إذن فلنحرم الأكل قبل المساء

هو: لا يمكن ذلك . الأكل غريزة بشرية وضرورة للبقاء. من حقي أن آكل كيفما أشاء وقتما يأتيني الجوع

أنا: وكذلك لا يمكنك منع الجنس. فهو أيضا (غريزة بشرية) وايضا (ضرورة للبقاء) ومن (حق الإنسان أن يمارس الجنس كيفما شاء) (وقتما أتاه الشبق)

هو: لا. الإنسان ارقى من ذلك . هذا فعل الحيوانات 

أنا: الإنسان والحيوانات من أصل واحد مشترك. والحيوان ارقى من الإنسان لأنه يمارس الجنس في موسم التزاوج وبنظم معينة. فالحيوان ارقى من الانسان من ناحية منطقك. ولكن الحيوانات أكسبتها عملية التطور الطويلة هذه الخاصية. الأمر نفسه موجود عند الإنسان حيث أن الفترة التي يكون فيها الانسان ذكرا أو انثى قادرا ً جنسيا ً فترة محددة من عمره، ويحدث الحمل عند النساء لفترات محددة من عمرها.

الإنسان تميز عن الحيوانات بان أكسب الجنس مفهوما ً عاطفيا ُ وفكريا ً وحوله من فعل بيولوجي بحت لفعل إنساني، مثله مثل أي نشاط انساني آخر.

هو : طيب الانسان فطرته السليمة هي الاقتران بشخص واحد أو بأشخاص معينين ولا يمارس الجنس كيفما شاء

أنا: صحيح. خلال مرحلة التطور التي مر بها الإنسان وأقصد بالتطور هنا التطور البيولوجي تعلم الإنسان (وكثير من الثديات تشترك معه ) بوجوب وجود أنثى معه ليس فقط للتناسل ولكن للقدرة على البقاء، فكلاهما له دور في بقاء الانسان، أضف الى ذلك أن الانسان ينشأ على مفهوم الاب والأم منذ ولادته وخلال تنشئته الاجتماعية.

هو: طيب اتفقنا سابقا على القواعد المنظمة، فما هو فهمك لها ؟

أنا: أولا ً الاستيعاب العقلي فلا يمكن ممارسة الجنس مع طفلة أو طفل لعدم استيعابه للجنس، وثانياً الرضا فلا يمكنك ممارسة الجنس مع امرأة أو رجل بدون رضاهم ويسمى ذلك اغتصاباً ، ويدخل تحت مفهوم الاغتصاب الطفلة والمريضة النفسية التي لا تستطيع إبداء رضاها والزواج القسري، وثالثا ًأن لا يكون الرضا تحت القهر أو التهديد أو الابتزاز، ورابعا ً اختيار السياق الزماني والمكاني المناسب فلا يمكنك ممارسة الجنس في الشارع أو أثناء اوقات عملك الرسمية مثلا ً.

هو: طيب اتفقنا. لدينا نفس القواعد في الاسلام إلا أننا ننظمها بالزواج

أنا: ومن لا يستطيع الزواج ماذا يفعل ؟ 

هو: عليه الصيام أو العادة السرية أو ملك اليمين 

أنا : نناقش ملك اليمين والعادة السرية فيما بعد، دعنا مع الصيام، هل يمكن أن يؤدي الصيام وحده لكف الغريزة الجنسية ؟

هو : هو وعوامل أخرى كتنظيم المظهر العام للمجتمع بعدم الكشف عن العورات وعدم اختلاط الرجال بالنساء

أنا : اشرح لي كيف يمكن لسيقان المرأة أو شعرها أن يثيرانني جنسيا ً ؟

هو : الرجل نفسه ضعيفة وشهوته قوية ، ولا يمكن أن تترك اللحم أمام القط ولا تتوقع ألا يأكل اللحم 

انا : حكمك بقوة شهوة الرجل ربما كان صحيح أحيائيا لانتظام تدفق الهرمونات الذكرية عكس الانثى التي تمر بدورات تهبط وتزيد فيها هرموناتها الأنثوية، ولكن الإنسان تعلم تنظيم شهواته فالأكل شهوة ولكن الانسان تعلم أن ينظم طريقة أكله وغيرها.

وثانيا ً جسد المرأة بشكله الصرف لا يمكن أن يثير الرجل ما لم يقترن بالسياق الاجتماعي والزماني والمكاني. أشرح لك أنا طبيب واثناء عملي أقوم بالكشف على المريضة وربما تكون عارية تماما، ولكن لماذا لا تثيرني ؟ لأن السياق الزماني والمكاني والاجتماعي يرفض ذلك ، السياق مهم في هذه الحالةأما دور السياق الاجتماعي في الأمر فهو أن قبائل الأمازون التي والى يومنا هذا لا زالت موجودة يكون فيها الناس عرايا تماما ولا تجدهم يمارسون الجنس طول اليوم ، وحتى في الاوساط المدنية هنالك من يمارسون (وهي منتشرة وكثيرة) العري الاجتماعي (Naturism)  ولن تجدهم يمارسون الجنس طوال اليوم، وحتى تاريخ العرب القديم كان العرب يطوفون حول الكعبة عرايا تماما ً بدون أن يمارسوا الجنس حول الكعبة. السياق الاجتماعي والمكاني والزماني مهم هنا.

ثالثا : موضوع الاختلاط يحكمه السياق أيضا.

رابعا: لو كان القط شبعانا ً فإنه لا يأكل اللحم 

 

وافترقنا أنا وصديقي على أن نناقش لاحقا ً موضوع اختلاط الانساب

 


الخميس، 4 يونيو، 2015

زوجة واحدة لا تكفى !!!! نص للصديقة د . شيماء ابو بكر الصديق


زوجة واحدة لا تكفى !!!!  (1)

أحقا زوجة واحدة لا تكفى أم أن ذلك ما نتخيله ؟؟
وهل يا ترى زوج واحد يكفى أم أننا أبدا لم ولن نسأل أنفسنا هذا السؤال ؟؟؟؟؟

هو : زوجتى مريضة           
المجتمع 😞 --- إتجوز تانى حقك طب وتعمل إيه ؟)
هي : زوجي مريض           
 المجتمع: (--- خليكى أصيلة –لازم تستحمليه طول العمر)
لسنا هنا بصدد مناقشة حل أو حرمة تعدد الزوجات فالدين قد حسم هذا الأمر منذ زمن بعيد
انه لم يحرمه وفى نفس الوقت لم يأمر به فالأمر إذا يخضع بالكامل للإرادة البشرية والثقافة المجتمعية ونفسية الرجل والمرأة على اختلاف الزمان والمكان -- وقطعا لا نطالب بتعدد الأزواج
إننى فقط أتساءل هل من حق الرجل إذا مرضت زوجته مرضا معجزا أن يتزوج عليها ؟   -   بديهيا من حقه
ولكن ما هو الحال إذا مرض الزوج مرضا معجزا طويلا؟ هل من حق زوجته أن تحصل على الطلاق؟
دينيا اعتقد نعم ولكن مجتمعيا قطعا لا ........ ليس من حقها (وتبقى قليلة الأصل – اومال مين يخدمه) ويطالبها الجميع أن تحمل همه وتدور به في المستشفيات وتنظفه وتطعمه وتراعى مشاعره ( وتكون تحت رجليه) بينما لا يراها احد وهى تحرق مشاعرها وتدفن نفسها معه
لقد نسى الجميع قول الله تعالى ( اتقوا الله ما استطعتم ) .. وما استطعتم فقط وهذا يختلف من إنسان لأخر
فإذا كانت لا تستطيع ذلك فلا يجب عليها أن تفعله ويجب على المجتمع أن يتقبل ضعفها البشرى وعدم قدرتها على حمل عبء قد ينوء بحمله اى انسان ...
إن احتمالها لزوج عاجز مريض لهى تضحية كبرى والتضحية اختيار لا إجبار— فما يقوم به المجتمع من نظر إليها أنها تتخلى عن مسئولياتها وأنها امرأة لعوب تفكر فى شهواتها لهى نظرة ظالمة تحمل المرأة وهى المخلوق الأضعف ( ولكن احدا لا يدرى ) حملا يفوق طاقة البشر بينما يتسامح نفس المجتمع مع الرجل إذا حدث العكس ويقولون يعمل إيه ( ما هو راجل وما يقدرش يستحمل – لازم يعف نفسه)
من قال أن المرأة قادرة على التخلي عن أنوثتها وبارعة في كبح جماح رغباتها التي خلقها لها الله سواء بسواء مثلها مثل الرجل
لا .... رحماكم يا رجال – رفقا بالقوارير وارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء
إننى لا ادعوا أن تتخلى المرأة عن زوجها العاجز المريض – لا والله أبدا...
ولكن إن كانت ستبقى لجانبه ( وهذا ما أشجعها شخصيا عليه) فلتبقى ولكن .... بكامل إرادتها .... لا تحت ضغط وقهر المجتمع
لتبقى وهى محبة لتضحيتها ولزوجها – لا كارهة له وللمجتمع كله
لتبق تسامحا منها وتساميا عن رغبات البشر وضعفهم – تساميا يرفعها إلى مصاف الملائكة
وليقدر لها زوجها وأهله وقفتها إلى جواره ... وليقدر مجتمعها ما تفعله وليعلم كم هي كبيرة وعظيمة تضحياتها فهي ليست فرضا أو واجبا مسلما به ...
نعم ستثاب بالتأكيد عند الله ولكن يجب أن يقدرها الناس فهذا من حقها ( فلنعط كل ذي حق حقه) .. النقطة هنا هى التقدير فلنتوقف ارجوكم عن الكيل بمئة مكيال
 
                                               
زوجة واحدة لا تكفى ..... جزء (2) ...... برودة الثلج

أحقا زوجة واحدة لا تكفى أم أن ذلك ما نتخيله؟؟؟؟
وهل يا ترى زوج واحد يكفى أم أننا أبدا لم ولن نسال أنفسنا هذا السؤال؟؟؟؟؟
----------------------------------------------------------------------------------
ألام : يا فضيلة الشيخ ابنتي عمرها 8 سنوات هل يجب أن نجرى لها عملية الختان؟؟؟؟
الشيخ : طبعا لابد من ذلك – أم تريدينها أن تكون شهوانية كفتيات الغرب الفاجر!!!!!!!!!!!!
------- وبعد مرور عدة سنوات تزوجت الفتاة
زوج الفتاة سائلا نفس الشيخ : زوجتي تعانى من البرود التام – اعتقد أن من أجرت لها الختان قد جارت وأنهكت – ماذا افعل شيخنا إنها لا ترضيني ولا تكفينى؟؟؟؟
الشيخ : من حقك طبعا أن تتزوج بأخرى فهذا ليس ذنبك ولكن لابد أن تعدل فتطعمها وتكسوها
الزوج : سؤال آخر شيخنا - إن لي ابنة فهل نجرى لها عملية الختان ؟
الشيخ : بالطاااااااااااااااااااااااااابع لا بد من ذلك أم تريدها أن تكون شهوانية كفتيات الغرب الفاجر!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
----------------------------------------------------------------------------------
- أحيانا يتزوج الرجل بأخرى بدون عيب أو مرض في زوجته وبعد أن يرزقهم الله بالأبناء فلماذا؟
من احد اكبر المبررات التى نسمعها انه فحل وزوجته لا تكفيه (جنسيا) ؟؟؟؟
أرجو أن يشرح احد لي : ما معنى أنها لا تكفيه جنسيا ؟؟؟؟؟؟؟؟
أيعنى ذلك انه قد يحتاج إلى العلاقة الحميمة كثيرا مثلا عدة مرات أثناء اليوم الواحد ؟؟
حسنا وماذا في ذلك ؟
فسيولوجيا فان المرأة اقدر من الرجل على هذه العلاقة فدورها نفسي تفاعلي ( فيزيائيا هى مستقبل سلبى) فقط
أما دور الرجل فهو نفسي و ايجابي ( ميكانيكيا وماديا ) مستلزما منه جهدا اكبر بكثير من المرأة
وفسيولوجيا أيضا فان المرأة قادرة على الوصول لذروة النشوة عدة مرات متتالية (multiple successive orgasms)   ----- بينما الرجل يضطر إلى فترة رفض ( راحة ) بين كل مرة وأخرى (refractory period)
(أما عن الرغبة نفسها فهي إحساس نفسي وميل قلبي يلوح للطرفين عند وجود الراحة النفسية بينهما وكنتاج للتربية المجتمعية وتعليم الفرد حقوقه فى الحياة ... وحتى لو واتت الرغبة الرجل أحيانا أكثر من المرأة فإنها  قادرة تماما أن تلبى نداءه وتستجيب دائما له اذا ما صرح لها برغبته فيها – بل و ستحب ذلك فالمرأة تحب دائما أن تكون مرغوبة)
فبالله عليكم من اقدر من من ؟؟؟؟ ومن لا يكفى من؟؟؟؟؟
إن هذه القوانين الطبيعية تنقض فقط فى حالة واحدة وهى البرود الجنسي عند المرأة
فهى فى هذه الحالة فعلا لا تستطيع أن تلبى نداء زوجها بسعادة وإقبال وتفاعل معه يرضيه ويرضيها
- فما هى أسباب البرود الجنسى عند المرأة؟
أولا -- إن من اكبر أسبابه وأكثرها شيوعا هو عدم وجود حب وارتياح نفسي بين الزوجين أو أن الزوج لا يقدم لنفسه بصورة مرضية وهناك من الهدى النبوى الكثير الذى يحض الرجل أن يكون إنسانا ورقيقا ورحيما فيبدأ بالمداعبة والملاطفة وتأمره أيضا أن يهتم بإمتاع زوجته كما يستمتع هو تماما فقد روى أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (إذا جامع الرجل أهله فليصدقها ثم إذا قضى حاجته فلا يعجلها حتى تقضي حاجتها . ولأن في ذلك ضررا عليها، ومنعا لها من قضاء شهوتها)...... وفى مقولة تنسب لعبد الله بن عباس رضى الله عنه (إنى لأحب أن أتزين لامرأتى كما تتزين  هى لى )
ولكن للأسف فان التربية الشرقية تنظر للعلاقة الحميمة بين الزوج والزوجة أنها علاقة هدفها إمتاع الزوج وليس الاثنين معا
بينما فى العالم المتقدم الآن ينظرون إليها على أنها صناعة الحب (love making)
وحقا فان هدف هذه العلاقة ليس فقط التناسل كالحيوانات ولكنه بناء وتعميق المودة والرحمة – فأين الرحمة إذا – إذا لم يرحم احد طرفيها الآخر؟؟
لقد حرم المجتمع الشرقى على المرأة أن تطالب بهذا الحق .. ولو أن الله تعالى قال ( ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف) وهذا فى كل شيئ
سيدى -- هل كفيت أنت زوجتك؟؟؟؟
أم انك أبدا لم تفكر في هذا؟
ومن اكبر مسببات البرود الجنسي عند المرأة أيضا جريمة كبرى فى مجتمعنا ألا وهى ختان الإناث
إنها عملية تشويه وبتر لعضو لا تستطيع المرأة أن تصل إلى كامل متعتها إلا به .... وعلى قدر الخفاض يكون البرود فى تناسب طردى .... فكلما أمعنا في الذبح والقتل والتشويه يزداد البرود حتى تصبح المرأة كلوح الثلج الذي ربما يغلى من الداخل ولكنه لا يجد لغليانه متنفسا فهي لا تستطيع أن ترتاح بأى صورة من الصور وبالتالي لا تستطيع أبدا أن ترضى زوجها ومرة تلو المرة تكره المرأة العلاقة الحميمة مع زوجها أو لا ترغب بها كثيرا فهي تشتعل ولا تنطفئ أو ربما لا تشتعل أصلا  وتصبح علاقتهما شيئا مؤلما لا تجنى من ورائه سوى التقزز والألم وعدم الارتياح والاستحمام فى البرد .... وتكره بعدها زوجها وتحقد عليه وهى تراه يعتصر منها المتعة والراحة بينما لا تنال هى منهما شيئا – إنها جارية لا تتحكم حتى فى جسدها .... بل هو جسد خائن يمنح للغير مالا يمنح لصاحبته فتبا له ولزوجها معا
وتصبح بالفعل لا تلبى نداء زوجها إلا إرضاء لله وخوفا من لعنات الملائكة التى ستصاحبها إن امتنعت
فرحماكم يا رجال ........................
سبحان الله – إن المجتمع ينتزع من المرأة كرامتها وإنسانيتها وحقها فى الاستمتاع وينتزع منها أيضا قدرتها على إمتاع زوجها ....... ثم ...يعاقبها على ذلك كله !!!!!!!!!!!!!!! أماتت ضمائركم ؟؟؟؟؟؟؟
وااااا مصيبتاه !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
فبعد ان تصبح عاجزة وباردة وكارهة بسبب ما فعله المجتمع بها رغما عنها ...... يجد نفس المجتمع الجائر ألف عذر للرجل لكي يتزوج بأخرى حتى ( يا عينى ) لا يقع فى الخطأ والخطيئة !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
يا لظلم الإنسان لأخيه الإنسان

زوجة واحدة لا تكفى !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! ( 3 الاخير )

   هناك سبب لطالما تعلل به بعض الرجال لزواجهم مرة ثانية فيقولون عن زوجاتهم : (مش هى دى الإنسانة اللى حبيتها واتجوزتها ... بقت مبهدلة أوى ...وطول النهار ريحتها طبيخ .. ومبتفكرش الا فى العيال والأكل والمشاكل والطلبات .. يعنى بصراحة بقت عيشة نكد .. انا ماعدتش مستحمل )
وطبعا هو عنده حق 
وفعلا هى بقت مبهدلة وشكلها يقرف زى الباشا ما بيقول
بس تفتكروا إيه إللى غيرها كده؟؟؟
لا طبعا .. خااااالص .... مش زى ما انتم فاكرين .. مش علشان هى اصطادت راجل وخلاص ...لأن الجمال حس فطرى وطبيعى عند المرأة
فى الواقع السبب من وجهة نظرى .. إنها شايلة مسئولية تهد جبال .... فللأسف الشديد كثير هو من من الرجال ( بعد الزواج ) الذى يرفع يده عن كل شيء ويعتمد على زوجته تماما وشيئا فشيئا يتحول إلى ممول فقط ويقول ( انا بأشتغل وبأجيب فلوس وإنتى مسئوليتك البيت والأولاد فقط )وهذا طبعا فى أحسن الأحوال على اعتبار ان هذه المرأة لا تعمل خارج المنزل 
ولكن سيدى بالله عليك---- هل عملك المحدد بوقت (مهما كان مرهقا) والذى تصبح بعده خاليا --  يوازى رعاية أطفال يحتاجون كل ثانية فى اليوم وبالذات لو كانوا صغارا لا يمكن أن تغفل عينها عنهم لحظة واحدة وإلا تقع كارثة ( ناهيك عن طلبات سعادتك والطبخ والتنظيف والضيوف وخدمة والديك والأهل لو كان بيت عائلة) 
انك أيضا تستطيع دائما الحصول على إجازة من عملك دوريا أو حتى مرضيا ولكنها هى لا تستطيع أبدا ان تحصل على إجازة من البيت والأولاد.
فى إحصائية أمريكية موثقة وجد أن عمل المرأة فى بيتها فقط يكافئ عملين بدوام كامل (16 ساعة متواصل ) ... هذا وأيضا فان ال 8 ساعات المتبقية للنوم كلها قلق واستيقاظ فى الليل إما لإرضاع الرضيع فى عز البرد أو لمساعدة الأكبر على الذهاب للحمام أو تلبية لرغبات الزوج أيا كانت ....
سيدى لقد تبدلت زوجتك بهذه الصورة المريعة لأنها قد حملت مسئوليتيكما معا
فأنت مازلت تعمل كما كنت قبل الزواج أو ربما زادت ساعات عملك ولكنه مازال عملا خارجيا تصبح بعده خاليا تحتاج إلى من تدللك وتداعبك وهذا حقك فعلا 
ولكنى أرجو أن تتخيل حياتها هى أيضا وأن تحاول تعيش مشاعرها ولو لبعض الوقت
 فتخيل كم هى متعبة ومملة شهور الحمل مثلا ؟؟؟؟ تخيل أن تصحو كل يوم على الدوار والقيء والإعياء ومع هذا يطلب منك الابتسام والمعاملة الحسنة وخدمة الزوج والأولاد
سيدي أرجو أن تتذكر أيضا أن زوجتك تحتاج إلى التدليل مثلك تماما 
سيدى أرجو أن تعلم أن الرجل بالنسبة للأسرة فى نظر المرأة هو الحامى والقائد والمعيل والمعلم
إنها حقا لمسئولية كبرى عليكما معا فما بالك لو ألقيت على كتف المرأة وحدها – إن هذا لجدير والله أن يحولها لصورة مقيتة 
فارحمها وارحم بيتك وأولادك ولا تتزوج بأخرى هى مبهرة فى نظرك (الآن فقط) – لان هذه الأخرى بعد القليل من الوقت ستصبح مثل الأولى تماما
طالما ظللت أنت ممولا أعزبا  
لقد تحولت الأولى لأنك بصراحة لم تكفها ولم  تكفى بيتك  وستتحول الثانية والثالثة لأنك بالطبع لن تكفيهن أيضا فالمشكلة الحقيقية هنا قد تكون فى بعدك أنت عن المسئولية ....
سيدى ان الزواج حقا مسئولية كبرى ( فخليك قدها )
وثق بنفسك و برياديتك وغير زوجتك بهدوووووووء وبالتدريج – فما أجمل وما أعظم أن تتحمل معها مسئولية البيت والأولاد بجوار مهامك الجسام خارج المنزل فلهذه الأعباء الضخمة خلق الرجال حقا ....
ما أروع وما أعظم أن تحمل طفلك وان تبدل له ملابسه أحيانا فهو قطعة منك كما هو قطعة منها 
ما أجمل أن تحضر لها عطرا أو ثوبا جديدا وأنت تؤكد لها انك ستكون فيه أجمل النساء  ( ولو حتى من باب المجاملة فى البداية ) و صدقنى مرة تلو المرة ستتبدل  امرأتك تماما وستبذل جهدا صادقا لكى ترضيك وتكون فى عينيك أجمل الجميلات بحق ....
وأخيرا .... افتحوا باب الحوار على مصراعيه ... عبروا لشركاء حياتكم بكل صدق وحب عما يعتمل فى الصدور ...

الحب اصل الحياة 

الاثنين، 1 يونيو، 2015

نص جميل للدكتوره شيماء محمد ابوبكر الصديق بعنوان الاسلامفوبيا وجهاد الطلب



الاسلاموفوبيا وجهاد الطلب هل هناك علاقة؟؟؟

الاسلاموفوبيا هو مصطلح معناه التحامل والكراهية تجاه المسلمين والخوف منهم -- فهل يا ترى هناك سبب حقيقي لهذا الخوف من الاسلام والمسلمين ؟ ولماذا الخوف من الاسلام على وجه التحديد بينما هناك عشرات من الاديان الاخرى -- وهل لهذا علاقة بايديولوجية معينة ؟؟

فى رأيى الشخصى ان هذا الخوف منبعه مصطلح الجهاد (Jihad) والذى لا يوجد الا عند المسلمين فقط دون اصحاب الديانات الاخرى 
الجهاد فى الواقع هو مصطلح واسع المدى كجهاد النفس وجهاد الشيطان والدفاع عن الوطن وكل ذلك مقبول فى العالم كله بلا شك 
اللاختلاف والخلاف الوحيد هو فيما يسمى جهاد الطلب الا وهو ( قتال المشركين (غير المسلمين)ابتداء بلا اى تعد منهم على المسلمين)

هيا نقرأ بعض ما جاء فى بعض كتب الدعوة مع العلم ان جهاد الطلب متفق عليه من قبل كل علماء وفقهاء المسلمين ومتفق على استمراريته الى الابد :

(يقول الدكتور عبد الكريم زيدان في كتابه أصول الدعوة :
يقول بعض الكتاب المحدثين: إن القتال في الإسلام أو الجهاد في الإسلام هو دفاعي لا هجومي، بمعنى أنَّه لا يجوز للدولة الإسلامية أن تهاجم دولة غير إسلامية إلّا إذا هاجمتها هذه الأخيرة، والواقع أنَّ هذا القول غير سديد وينقصه التحقيق والتدقيق، ولا تدل عليه دلائل الشريعة،ذلك أنَّ القتال في الإسلام له أسباب: منها --------و----------و-----
ومنها: أن يبدأ المسلمون قتال الكفرة إذا رفضوا الإسلام ومنعوا المسلمين من تولي الحكم والسلطان، لإقامة شرع الله وتطبيقه في الأرض، وهذا هو الذي يجادل فيه البعض ويعتبره من قبيل القتال الذي يبدأ به المسلمون غيرهم بلا مبرِّر، والحقيقة أنَّ القرآن والسنة النبوية يدلان على هذا النوع من القتال، وقال تعالى: وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لَا تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لِلَّهِ ـ والحقيقة أنَّ بدء المسلمين لغيرهم بالقتال إذا رفضوا الإسلام أو الجزية إنَّما هو لمصلحة عموم المشركين الذين يخضعون لسلطان الكفر، لأنَّ المسلمين يريدون بهذا القتال رفع هذا الحكم الكافر عنهم، وإزالة شرائعه الباطلة، ورفع الحواجز عن عموم الناس لرؤية الإسلام وشرائعه، فمن شاء آمن، ومن شاء بقي على كفره بشرط الولاء للدولة الإسلامية. وهذا كله من مصلحة المشركين الدنيوية والأخروية، أمَّا الدنيوية فتظهر في تمتعهم بعدل الإسلام والمحافظة على أموالهم وحقوقهم، وأمَّا الأخروية فبتهيئة سبل رؤيتهم الإسلام واحتمال دخولهم فيه عن رضًى واختيار، لا عن جبر وإكراه، وفي هذا سعادتهم وفوزهم في الآخرة. )
الى هنا انتهى كلام الدكتور عبدالكريم زيدان -- 

وانى اتساءل ( منعوهم من تولى الحكم والسلطان!!!!!!!!!! وهل نقاتل لنحكم العالم ام لنعلم الناس الدين فقط!!!!!!!)
واتساءل ايضا ( اى عدل هذا فى الدول الاسلامية؟؟؟؟؟ لماذا لا نشعر به؟؟؟؟؟)

وللانصاف فان لجهاد الطلب شروط لازمة للقيام به منها 
- ان يكون تحت راية ولى الامر (بر او فاجر) - ان نكون قادرين عليه( اقوياء)
- ان يكون ضد دولة رفضت ان تستقبل الدعوة للاسلام على اراضيها 
-ا ن ان يكون ضد دولة لم نرتبط معها بعهود او مواثيق 

ولكن تبقى عدة اسئلة حائرة؟
1- لنفرض انه توجد دولة رفضت استقبال الدعاة على ارضها لسياسات معينة ارتاتها لمصلحة ابنائها من وجهة نظرها ( وهل يسمح فى اى دولة اسلامية بدخول المبشرين للديانات الاخرى؟؟؟؟ يعنى هل تسمح مصر بدخول مبشرين او دعاة للبوذية او الهندوسية او اليهودية؟؟ طب ماهو من وجهة نظرهم هما كمان من حقهم يبشروا ويدعوا الى دينهم )
ولنفرض ايضا انه لا تربطنا بهذه الدولة عهود او مواثيق
فهل يكفى ذلك لان نعتدى على ارض دولة حرة ذات سيادة؟؟؟؟؟؟؟
وهل يلزم الان ان نقاتل لنعلم الناس الاسلام ؟؟ طب ماهما يقدروا يجيبوا اى معلومات عن اى دين من خلال الانترنت او الكتب التى هى متاحة فى كل دول العالم ( ولا يحجر عليها الا فى الدول الديكتاتورية كما هو الحال فى الشرق الاوسط)
ولو سالت اى رجل دين الان هل توقف الجهاد ؟ يقول : مؤقتا فقط !!!!-- ولو سالته لماذا هو متوقف سيقول لعدم قدرتنا عليه ولاننا ضعفاء او مكبلين بالمواثيق !!!!!!!!!!!
اذن فى الحقيقة كل مسلم قد يكون مشروع مقاتل (ارهابى)كامن !!!!!!!!!
وكل دولة اسلامية او مسلمة هى فى الحقيقة مشروع دولة استعمارية كامنة!!!!!!!!!!!
وكل ابناء جالية مسلمة على ارض علمانية هم طابور خامس حين يعلن ولى امر مسلم فى دولة اسلامية ما النفير العام للجهاد!!!!!! ( وقل على الوطنية والانسانية السلام )
فلماذا اذن هذا التعجب الابله من الاسلاموفوبيا ؟؟؟؟؟؟
ولماذا ادعاء الظلم والاضطهاد من قبل كل شعوب الارض؟؟؟؟
فمن المنطقى تماما الا ترغب اى دولة فى العالم للدول الاسلامية ان تنهض او تقوى لانها ان قويت فستجتاح العالم كله بلارحمة -- ( الفرق الوحيد بيننا وبين التتار هو التخفى ظلما تحت اسم الله )
افأنت تكره الناس ان يكونوا مؤمنين؟؟؟؟؟
 لا حول ولا قوة الا بالله
استقيموا يرحمكم الله ولا تكلوا بمئة مكيال

ويل للمطففين ......