السبت، 4 سبتمبر، 2010

من مدونة الصديقة " me .. myself .. and .. i"


SUNDAY, NOVEMBER 16, 2008


سؤال !!    http://fatmaabed.blogspot.com/2008/11/blog-post_16.html

تسألني حبيبي كيف حالي
أنا كما ترى ..مازال عندي قلب ينبض
متعب ..مكسور ..مريض ...ارهقته السنون
ولكنه مازال ينبض
سكنه الحزن حتى بات القلب بيته حيث يأوي كل ليلة ...عندما يأتي المساء ..وتسكت الحياة ..ويسكن البشر
يستيقظ القلب ويوقظ ساكنه ..الا يا ساكن القلب الى متى!!
ضاع العمر يا عمري ..وضاع مني طرف خيط الامل

أنا
+++++++++++++++++++++++
يا سائلي عن حاجتي
الحمد لله على الصحة والرغيف
وما تقول الصحف اليوميه ..
عندي صغارٌ يملأون البيت وزوجةٌ وفيه .
وفي الخوابي حنطةٌ وزيت .
لكنما مشكلتي ..
ليست مع الخبز الذي آكله ولا مع الماء الذي أشربه
مشكلتي الأولى هي الحريه ...

نزار قباني ..
++++++++++++++++++++++++++++++++
تسألني لما احبك
هل تصدقني اذا قلت لك ان محاولتي للرد تجعلني كاذبة
انا حقا لا اعلم لما احبك ..وكل ما اعرفه انه تستحق مني اكثر من الحب
ولكن ماهو هذا الاكثر ...حقا انا لا اعلم
مازلت تصر ان اعدد لك اسباب حبي ...حسنا دعني احاول

احبك لانك انت ..وانت لست تشبه احد
احبك لان في عينيك حنان غريب ..وحزن اغرب ..وعمق اشبه بمحيط لست اعرف له قاع
احبك لانك وحدك تفهمني ...وقد كنت ايقنت اني مستحيلة الفهم
احبك لانك تقول اني كل النساء ..ولانك في عيني كل الرجال
احبك لاني ابكي واضحك بين يديك بمنتهى الصدق
احبك لاني اكون انا وانا معك
انا الحقيقية بدون اي رتوش تجملني او تقبحني
احبك لانك تجعلني اشعر بالاطمئنان ...شعور لم اعده من قبل
احبك لانك تحتويني وانا في الواقع صعبة الاحتواء
احبك لانك طفلي المدلل
واحبك لانك ابي
احبك لاني اشعر انك تملكني ..وان هذا الامتلاك هو قمة الاحساس بالحرية

أنا
++++++++++++++++++++++++++++++++
احبك ..وبعد !!
أحتاج إليك وأهرب منك وأرحل بعدك من نفسي
في بحر يديك.. أفتش عنك.. فتحرق أمواجك شمسي
وجهك فاجأني كالأمطار.. في الصيف وهب كما الإعصار
والحب فرار والبعد قرار..
وأنا لا أملك أن أختار
حبك يا لهفي تضحية وعطاءات من غير حدود
وأنا لا أملك أن أعطي ودروبي أمنية ووعود
أمصيري أن أمشي وغدي أمس.. و أحباء و قيود؟
حررني رفقاً.. أنصرني.. ساعدني كي أهجر طيفي
فالحب كظلي يتبعني.. يعدو بجنون من خلفي
وأنا اعصارك يعصف بي.. يهدر.. يقطفني من صيفي

ماجدة الرومي ...


ليست هناك تعليقات: