الجمعة، 20 أغسطس، 2010

من مدونة الصديقة نوارة نجم جبهة التهييس الشعبية منشورة فى 11 اغسطس 2010

من مدونة الصديقة نوارة نجم جبهة التهييس الشعبية


أغاية الإلحاد أن تهروا كبدكمو يا أمة ضحكت من سيسها الأمموووووووووووووو
وزي ما المسلمين والمسيحيين المصريين مالهمش زي في العالم كلللللله
الملحدين المصريين مالهمش زي في العالم كللللله
انا والله عارفة، وقلت لكوا من زمان المشكلة في المصريين مش في اي عقيدة ولا فكرة
انا والله يابني كنت في الشارع من ساعة ما صحيت، بس بما اني العمدة الالي زي ما ياسمين مسمياني، الناس اشتكوا لي من اللي حصل النهاردة على التويتر من مجموعة من الملحدين
ايه التخلف ده؟ فيه ملحد سلفي؟ 
بقى هالله هالله ع الجد والجد هالله هالله عليه، بنتي لازم تطلق
البني ادم المقتنع بحاجة، اي حاجة، ما بيتضايقش من وجود اشخاص مش مقتنعين باللي هو مقتنع بيه، خالص
ليه بقى؟ لأنك ولنفرض انك مؤمن، لما بتشوف واحد ملحد وتضايق ده معناه انك مش مؤمن ولا حاجة، لأن وجود الملحد في الحياة بيوترك، ومعنى انه يوترك انك مش مقتنع تماما بايمانك، اصل حيوترك ليييييه الا اذا كان جواك خالص حاسس انه ممكن يبقى معاه حق وعشان كده وجوده حواليك بيقلقك ويخليك حاسس انه ممكن يخليك تفكر في اللي هو مؤمن بيه ويقلب لك دماغك
البني ادم بطبعه بيحب يستقر على حاجة وخلاص، مش عايز حواليه بقى ناس تاكل دماغه
بس البني ادم المقتنع تماما بايمانه ما عندوش مشكلة ان ناس تانية تبقى مش مقتنعة بيه، اقصى حاجة حيصعبوا عليه 
ونفس الحكاية بالنسبة للملحدين، بقى كل السلفيين اللي في كون ده كله كوم، والملحدين المصريين وعدم تسامحهم مع المؤمنين كوم تاني، ده ولا اللي لابسهم بس الله الرحمن الرحيم، يتضايقوا لما يشوفوا كلمة الله، يتضايقوا لما يسمعوا الادان، يتضايقوا لما بيشوفوا واحد بيصلي، يتضايقوا من رمضان، يتضايقوا من الحجاب، ده انا كان فيه واحد بيعمل معايا زي كفار مكة كل ما يشوفني باصلي وما كانش ناقص غير يحط حجر عليا وانا باصلي ويقول لي اذكر الهتنا بخير واله محمد بسوء
عارفين ليه؟ عشان حاسس بالذنب.. حاسس من جواه خالص انه المفروض يصلي، وشكلي وانا باصلي بيفكره بانه مقصر
وعشان بس ما ابقاش متجنية انا اعرف كام ملحد مصري ما عندهمش المشكلة دي، بس هم تلاتة بس اول عن اخر، مافيش مشكلة فعلا، لانهم فعلا مصدقين ان مافيش ربنا، وعشان كده وجود مؤمنين في الحياة مش بيضايقهم، ولا بيفتحوا سيرة الدين اساسا، ولا بتجيلهم الحالات الهيستيرية لما بيشوفوا واحد بيصلي اللي بتيجي لمعظم الملحدين المصريين، القبلة فين يا فلان؟ كده.. وخلاص، لا بيتجنن ولا بيفضل يلف حوالين نفسه، ولا بيشتموا ربنا، ولا بينهم وبين سيدنا محمد ضديات، لسبب بسيط، هو مؤمن ان ربنا مش موجود حيشتم حد مش موجود ليه؟ مجنون؟ وبعدين يشتم سيدنا محمد ليه؟ بالنسبة له ده راجل مات من زمان قوي وما اذاهوش بشكل شخصي، ويتضايق من رمضان ليه؟ ده حتى رمضان فوانيس، ومسلسلات، وكنافة، وعزومات، ومش بيصوموا من زمان ومش ماشيين في كل حتة يقولوا انا مش باصوم انا مش باصوم زي العيل اللي بيعاند ابوه وبيبجح، وممكن يكون بيشرب بس مش سكري، عشان وراه حاجات يعملها، وهو مش محدث صياعة ولا الحاد ولا عايش في دور الواد الكول الملحد بقى السكري بتاع النسوان
كل حاجة تتعمل في ام البلد دي بتتعمل باحداث، الاسلام باحداث والمسيحية باحداث والالحاد باحداث والليبرالية باحداث والشيوعية باحداث
محدثين كل حاجة.. ومراهقين في كل حاجة.. ومتطرفين ومبالغين في كل حاجة
ايه بقى ناس تقعد على التويتر تقول لنا انها متضايقة من رمضان عشان مش حتلاقي خمرة؟ اللي للدرجة دي مش حيقدر يستحمل شهر ما يشربش خمرة محتاج مصحة ادمان يتعالج فيها مش تويتر يشكي لنا عليه همه انه مدمن خمرة، مدمن الخمرة ده كائن فاشل، وبيتبص له انه فاشل ومالوش لازمة في الحياة في كل حتة في الدنيا، دي حاجة حد يفتخر بيها؟
ايه ناس محدثة الحاد تفضل تقول لنا: احنا مش حنصوم، زي الواد اللي طفشان من بيت ابوه وكل شوية يتصل باخوه الكبير ويقول له: قول لابوك اني دخلت ادبي مش علمي زي ما هو كان عايز.. عشان حاسس باالذنب
دي ناس كلها حاسة بالذنب، ومش مقتنعين بجد باي حاجة بيعملوها، والا ما كانوش هللوا عليها بالطريقة دي زي المراهقين اللي فرحانين انهم بيشربوا سجاير 
كلهم منافقين.. وعندهم مشاكل، يابني لو انت زعلان من ربنا في حاجة حلها معاه، لو انت نفسك تبقى كول قص قصة تامر حسني والبس شورت وامشي بيه في الشارع، الالحاد والايمان ما بيخلوش الواحد كول
وانتوا اخرتكوا يا حتموتوا بهرية الكبد من الخمرة اللي بتعبوا فيها دي كأنها عرقسوس، يا اما حتربوا دقنكوا وتلبسوا جلابية قصيرة وبرضه حتشتموا في الكفار زي ما بتشتموا في المؤمنين دلوقت
حاجة تقرففففففففففففففففففففف



ليست هناك تعليقات: